تحتاج مساعدة؟ اتصل بنا: 15206 - 01200004367

تابعنا

تحتاج مساعدة؟ اتصل بنا: 15206 - 01200004367

ما هي عملية القسطرة القلبية

يعاني العديد من الأشخاص من اضطرابات القلب فقد يلجأوا لمعرفة ما هي عملية القسطرة القلبية ولكن بعضهم لا يدركون حتى أنهم مصابون بتلك الأمراض ، وتعد أمراض القلب هي السبب الأول للوفاة على مستوى العالم، لذا فإن التشخيص المبكر لحالات أمراض القلب يمكن أن يساعد على تجنب حدوث مضاعفات مهددة للحياة، وتعتبر عملية القسطرة القلبية واحدة من أهم الطرق التشخيصية الفعالة التي يجريها الطبيب لتقييم اضطرابات القلب والأوعية الدموية المنتشرة ، وفي هذا المقال سنتعرف على ما هي عملية القسطرة القلبية وكيف ستم إجراءها ، ولماذا يتم إجراؤها والمضاعفات المحتملة لها.

ما هي عملية القسطرة القلبية :

هي فحص وتشخيص لتقييم كفاءة القلب ويتم من خلال إدراج أنبوب رفيع مرن يكون مجوف وتعرف بالقسطرة في وعاء دموي كبير في ذراع أو فخذ المريض ، ويتم توجيهها باستعمال الأشعة السينية وصولًا للشريان الأورطي وإلى القلب لتشخيص وفحص أو علاج القليل من أمراض القلب مثل انسداد الشرايين ، حيث تمنح القسطرة القلبية الفرصة للطبيب بإلقاء نظرة فاحصة على حجرات القلب وصماماته والأوعية الدموية والتحقق من تدفق الدم عن طريقها  وغالبا ما يتم استخدام صبغة التباين في الفحص ويتم حقنها في الأوعية الدموية عن طريق القسطرة للحصول على مقاطع فيديو بالأشعة السينية لغرف القلب و الشرايين التاجية وهي الأوعية التي تنقل الدم الذس يحمل الأكسجين إلى عضلة القلب والصمامات .

حالما وضعت القسطرة في مكانها، يمكن إجراء الكثير من الاختبارات، كما يمكن للطبيب وضع طرف القسطرة في أجزاء متنوعة من القلب ليتم قياس الضغط داخل غرفه أو أخذ عينات دم لقياس مستويات الأكسجين.

بعد ما عرفنا ما هي عملية القسطرة القلبية سننتقل إلى استخدامات القسطرة القلبية :

ما هي عملية القسطرة القلبية
ما هي عملية القسطرة القلبية

لماذا يتم استخدام عملية القسطرة القلبية :

القسطرة القلبية هي فحص تصويري منتشر يأذن للطبيب بتقييم وتقدير وظيفة القلب، ويمكن أن يُوصي بإجرائها لبضعة أسباب، والتي تتضمن :

  • تشخيص الكثير من أمراض القلب ومنها: أمراض الصمامات و أيضا مرض الشريان التاجي و السكتات القلبية ومرض الشريان الأورطي و اضطرابات القلب الدقيقة، وغيرها.
  • تعيين وجود تضيق أو انسداد في الأوعية الدموية، وفي العديد من الحالات يستعمل الطبيب القسطرة القلبية لتوسيع الشرايين ويتم علاج الانسداد.
  • تعيين عيوب القلب الخلقية و الكشف عنها .
  • فحص وظيفة عضلة القلب وتقييمها .
  • تقييم الدورة الدموية وهو قياس الضغط وأيضا معدلات الأكسجين في أجزاء متنوعة من القلب .
  • معرفة مدى جودة ضخ القلب للدم.
  • أخذ خزعة من نسيج القلب .
  • الكشف عن جلطات دموية.
  • تشخيص وفحص اعتلال عضلة القلب و قصور القلب الاحتقاني (فشل عضلة القلب).
  • تعيين ما إذا كان المريض بحاجة لتكثيف العلاج أو يلزمه التدخل الجراحي.
  • ترميم عيوب القلب مثل ثقوب القلب أو العمل على وقف تسريب الصمامات.
  • إذا كان رسم القلب يشير إلى إمكانية وجود حالة قلبية تحتاج لمزيد من الاستكشاف.

كذلك يمكن أن يطلب الطبيب القسطرة القلبية إذا كان المريض يعاني من أعراض على سبيل المثال :

  • ضربات القلب غير منتظمة .
  • الشعور بألم في الصدر.
  • ضيق في التنفس.
  • الإحساس بالدوار .
  • الخمول و التعب الشديد.

أنواع عملية القسطرة القلبية :

إذا تم استخدام القسطرة لحقن صبغة يمكن رؤيتها بالأشعة السينية، فإن هذا الإجراء يطلق عليه (تصوير الأوعية التاجية) ، أما إذا تم استعمالها لتوسيع أو فتح الشرايين فإنها يطلق عليها (رأب الوعاء) ، وإذا تم استخدامها لتوسيع صمام القلب الضيق، فإن الإجراء يطلق عليه (رأب الصمام) وبصفة عامة يتم تنفيذ القسطرة القلبية بالخطوات التي سنذكرها فيما بعد ، وتختلف بعض الخطوات حسب الغرض المراد من القسطرة كما سنوضح في الأنواع التالية:

  • تصوير الأوعية التاجية: يتم إجراء ذلك الفحص للكشف عن وجود انسداد في الشرايين المؤدية إلى القلب، وفيه يتم حقن صبغة (وهي مادة التباين) عن طريق القسطرة، ويتم اخذ صور بالأشعة السينية لشرايين القلب تساهم الصبغة على بروز الأوعية الدموية بشكل أكثر وضوحًا في صور الأشعة.
  • عينة القلب: إذا كان الهدفالغرض من القسطرة هو أخذ خزعة من أنسجة القلب فسيتم وضعها في الوريد بالرقبة، وعن طريق الفحص يتم وضعها بطرف القسطرة أداة أشبه بالخطاف للحصول على قطعة صغيرة من نسيج القلب ليتم فحصها تحت المجهر بحثًا عن أي تشوهات.
  • الاستئصال القسطري : وفيه يتم استعمال الحرارة أو الطاقة الباردة لإحداث ندوب صغيرة في القلب لمنع الإشارات الكهربائية غير الطبيعية.
  • جراحة الوعاء بالبالون: يستعمل ذلك الإجراء لعلاج ضيق الشرايين في القلب، وفيه يتم توجيه قسطرة تشمل على بالون في نهايتها إلى الشريان ثم يتم نفخها في المنطقة الضيقة لتوسيعها، في الكثير من الأحيان، يضع الطبيب أيضًا دعامة معدنية صغيرة الحجم في الجزء الضيق لبقاء الشريان مفتوحًا.
  • جراحة الصمام بالبالون: وفيه يتم استخدام القسطرة لتوسيع صمام القلب الضيق، بالطريقة نفسها لجراحة الوعاء، ولكن يتم إدراج القسطرة عبر الصمام.
  • ترميم عيوب القلب الخلقية: حيث يمكن استخدام قسطرة القلب لإغلاق الثقوب وإصلاح عيوب القلب مثل عيب الحاجز الأذيني وهو ثقب صغير في الجدار الفاصل بين الأذينين، وفي تلك الحالة يتم إدخال القسطرة في كل من أوردة و شرايين الفخذ والرقبة.
  • تبديل صمام القلب: يتم استخدام القسطرة في قليل من الأحيان ليتم زرع صمام صناعي بديل في القلب ليحل محل ويستعوض صمام القلب الضيق، مثل استبدال الصمام الأبهري.

ما مخاطر عملية القسطرة القلبية :

على الرغم أن القسطرة القلبية هي إجراء آمن بشكل عام ، من المحتمل أن يكون لها قليل من المخاطر المحتملة، والتي تتضمن :

  • النزيف في مكان إدراج القسطرة.
  • حدوث جلطات الدم.
  • الإصابة بكدمات في مكان إدخال القسطرة.
  • الإصابة بعدوى في جرح القسطرة.
  • عدم انتظام في ضربات القلب.
  • ردود فعل تحسسية تجاه الصبغة المستخدمة أو مادة التباين مثل الغثيان و الحكة والطفح الجلدي.
  • الإصابة بانخفاض في ضغط الدم.

كيف تتم عملية القسطرة القلبية :

من الاسئلة الضرورية بعد معرفة ما هي عملية القسطرة القلبية هو كيف يتم إجراء القسطرة ، يتم إجراء عملية القسطرة القلبية في غرفة مجهزة بالمستشفى ولا تحتاج إلى وقت طويل حيث يمكن أن تستغرق من 30 إلى 60 دقيقة، ويمكن أن تستغرق وقتًا أطول إذا كان المريض بحاجة لترميم الأوعية الدموية أو علاج بعض الاضطرابات في خلال الفحص، وبصفة عامة تتم القسطرة القلبية بالخطوات الأتية :

  1. يتم تخدير المريض حتي يساعده على الاسترخاء أثناء تنفيذ الإجراء 
  2. يتم وضع أقطاب كهربائية على صدر المريض، ويتم توصيله بجهاز رسم القلب لمراقبة نشاط القلب الكهربائي خلال تنفيذ القسطرة وغالبا ما تجرى القسطرة في منطقة الفخذ، ثم تضع مخدرًا موضعيًا لتخدير مكان إدخال القسطرة.
  3. يقوم الطبيب بعدها بعمل قطع صغير للوصول لوعاء دموي كبير، ويتم تمرير أنبوب بلاستيكيعن طريق هذا القطع، ثم إدراج القسطرة عبر هذا الأنبوب.
  4. ستعرض شاشة الفيديو موضع القسطرة في أثناء تمريرها عبر الأوعية الدموية الرئيسية وإلى القلب، وستلتقط كاميرا الأشعة السينية صورًا للشرايين وغرف القلب. يمكن وضع أدوات متنوعة على طرف القسطرة، والتي تتضمن أدوات لقياس ضغط الدم في كل غرفة من غرف القلب وفي الأوعية الدموية المرتبطة بالقلب، أو تشخيص الأوعية الدموية الداخلية، أو أخذ عينات الدم من أجزاء متنوعة من القلب، أو استئصلب خزعة من الأنسجة من داخل القلب.
  5. بعد الانتهاء يقوم الطبيب بإزالة القسطرة والأنبوب، وسيغلق مكان إدراج القسطرة وسيقرر الطبيب الطريقة الأمثل ، ثم تُوضع ضمادة معقمة ليتم تغطية الجُرح.

يقدم مركز شفاء خدمات القسطرة القلبية بأرخص الأسعار مع المتابعة الدورية

في النهاية

عليك معرفة ما هي عملية القسطرة القلبية فهو فحص تشخيصي ضروري يأذن للطبيب بإلقاء نظرة فاحصة على القلب وحجراته وصماماته وأوعيته الدموية، وتشخيص الكثير من أمراض القلب، ومن الضروري الالتزام بتعليمات الطبيب قبل الإجراء وإخباره بالتاريخ المرضي والأدوية والمكملات الغذائية التي يتناولها المريض، والمتابعة معه في المواعيد المحددة بعد القسطرة للاطمئنان على حالة القلب وتحديد فاعلية العلاج بعد القسطرة.

أضف تعليق