ما هي طرق علاج أمراض الكلي للحامل ؟

علاج أمراض الكلي للحامل

ما هي طرق علاج أمراض الكلي للحامل ؟
ما هي طرق علاج أمراض الكلي للحامل ؟

تعد الكلي من أهم أجهزة الإنسان لانها تعمل على التخلص من السوائل الزائدة وتوازنها في الجسم كما تعمل على تنقية وتنظيف الدم وتحافظ على الموازنة بين السوائل التي يحتوي عليها الجسم، وتقوم بإنتاج إنزيم الرينين الذي يساعد على التحكم في ضغط الدم  وتفرز هرمون إريثروبويَتين الذي يقوم بالمساعده في انتاج خلايا الدم الحمراء وتلعب الكلى دوراً مهماً في تخليص الجسم من النفايات، والأدوية، تنشيط فيتامين د للحفاظ على عظام صحية وضبط مستوى الأملاح والمواد الكيميائية الأخرى للحفاظ على عمل الجسم على نحو ملائم، سوف نتناول في هذه المقالة عن علاج أمراض الكلي للحامل وعلاج أهم الامراض التي يمكن أن تصيب الكلى أثناء الحمل وذلك من خلال مركز شفاء للأشعة التداخلية بدون تدخل جراحي.

 الكلي والحمل 

تعتبر فترة الحمل من اصعب الفترات التي تمر على المرأة خاصة إذا كانت تعاني من بعض الأمراض التي تتعارض مع الحمل وتتسبب في مشاكل كثيرة لها ولجنينها ويكون امر العلاج صعب جدا وحساس وذلك حرصا على حياة   الجنين، وهناك امراض قد تصيب” الكلى ” أثناء الحامل وذلك لأن يتسبب الحمل في حدوث الكثير من التغيرات في الكلى وذلك لأن الرحم اثناء الحمل يزداد حجمه وذلك امر طبيعي ناتج عن زيادة حجم الجنين ومع هذه الزيادة يبدأ الرحم في التضخم والتمدد اتجاه حوض الكلى وبالتالي يضغط على الكلى، هذا بجانب انه اثناء فترة الحمل يحدث زيادة في تدفق كميات الدم الى الكلى ومن ثم يزداد نشاطها

أمراض الكلي للحامل

هناك عدة أمراض يمكن أن تصيب الجامل منها

التهاب الكلى الحاد

  التهابات الكلى الحاد من اكثر امراض الكلى انتشارا بين الحوامل وهو يكون ناتج عن وجود ميكروب بالبول مع زيادة حجم الجنين وتمدد الرحم وضغطه على حوض الكلى والحالبين كل هذا يتسبب في اصابة الحامل بالتهاب شديد في الكلى مصاحب بارتفاع شديد في درجة الحرارة . كما أن زيادة وزن الرحم يمكن أن تؤدي إلى احتباس البول لأنه سيضغط على المثانةوأخيرا، النساء الحوامل يكون لديهن مستويات أعلى من السكر في البول أكثر من النساء غير الحواملكل هذه التغييرات تجعل الجسم عرضة للإصابة بالتهاب المسالك البولية. إضافةً إلى أنّ هرمون البروجسترون يحدث بعض التغيرات في عضلات الحالب، وتعاني الحامل من احتباس البول بسبب زيادة حجم الرحم، وقد يحدث ضغط زائد على الكلى؛ بسبب زيادة حجم الدم خلال مرحلة الحمل. ومن الأسباب الشائعة لإصابة الكلى بالتهاب انتشار عدوى المسالك البولية من الحالب أو المثانة إلى الكلى، وتدخل البكتيريا من المهبل أو فتحة الشرج إلى الجهاز البولي

أعراض التهاب الكلى

من المهم ان نتعرف على اهم العلامات والاعراض المصاحبة لالتهاب الكلى، وهذه أهمها:

  • كثرة الحاجة إلى التبول.
  • الشعور بحرقة أثناء تفريغ البول.
  • لون البول غامق.
  • وجود رائحة كريهة للبول.
  • الشعور بالحمّى الشديدة، والقشعريرة، والمعاناة من الآلام في أسفل الظهر في كلتا الجهتين اليمنى واليسرى، مع المعاناة من الغثيان والتقيؤ
  • الشعور بالألم أثناء التبوّل، وخروج الدم مع البول.

حصى الكلي

تتكون نتيجةً لوجود هذه المعادن والأملاح بتراكيز عالية، مما يسبب تراكمها، والتصاقها ببعضها، ومن الممكن وجود الحصى في أي مكان بالجهاز البولي، الكلى، أو الحالب، أو المثانة

أعراض حصى الكلي

  • قد تختلف باختلاف مكان الحصى وحجمها، ومن أشهر هذه الأعراض
  • ألم في الخواصر
  • غثيان،
  • ألم أتناء التبول أو ظهور دم في البول، وعادةً ما تظهر هذا الأعراض عند المرأة الحمل خلال الثلث الثاني، أو الثلث الأخير من الحمل

عدوى ميكروبية ”في مجرى البول“

من امراض الكلى التي تصيب  الحامل عدوى ميكروبية في مجرى البول التي تتحول الى التهاب حاد في الكلى ويصبح الامر مؤلم جدا ويتحول بول الحامل الى دم وهنا يجب التوجه الى الطبيب في الحال وينصح في هذه الحالة بعمل مزرعة بول.

تضخم الكلي

يوجد العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى تضخم الكلي عند الحامل يحدث ذلك نتيجة الضغط الواقع على الرحم خلال مرحلة الحمل، والذي يتسبب بالضغط على القنوات التي تربط المثانة والكلى مُؤديًا إلى انسدادها ولا يحتاج تضخم    الكلى في هذه الحالة إلى أي علاج، حيث أن الكلى ستعود إلى وضعها الطبيعي دون أي تدخّل خلال أسابيع قليلة بعد الولادة  فإن الحمل يدفع الرحم لزيادة الضغط و انسداد الأنابيب البولية التي تصل الكلية مع المثانة. أن تصاب المرأة  الحامل بتضخم الكلية

 تسمم الحمل والكلى

اذا اصيبت المرأة الحمل بتسمم الحمل يرتفع ضغط الدم لديها وبالتالي يحدث نقص في تدفق الدم إلى الكلى ومن ثم يحدث للام تشنجات مؤلمة ويصل الامر الى فقدان الجنين او احيانا يلجأ الاطباء الى الولادة المبكرة اذا كانت الحامل في شهرها الاخير .

اخراجات الكلى والفشل الكلوي

هذه بعض الأمراض التي قد تصيب الكلى خلال فترة حملكِ. ويُعتبر مرض اخراجات الكلى بسيطاً وتتمّ معالجته عن طريق تناولكِ لبعض الأدوية والمضادات الحيوية. أمّا مرض الفشل الكلوي الحاد فهو من أخطر الامراض التي من الممكن ان تصيبكِ في هذه الفترة ومن اعراضه اصابة المرأة بحالة نزيف حاد من المهبل لا يتوقف الا بعد فقدان الجنين وحدوث اجهاض.

ما هي طرق علاج أمراض الكلي للحامل ؟

يختلف طرق العلاج بإختلاف طبيعة وأمراض الكلي ومن خلال إجراء الأشعة والفحوصات اللازمة بمركز شفاء يتم تشخيص نوع المرض التي يصيب الكلي وبالتالي يتم تحديد طرق العلاج المناسبة لكل حالة على حدى

  • في حالة وجود التهابات الكلى الحاد يقوم الطبيب بمركز شفاء بوصف  مضادات حيوية لمقاومة البكتيريا المسببة لإلتهابات الكلى.
  • في حالة وجود حصى الكلي يتضمن العلاج الوقائي بشرب كميات كبيرة من الماء، والراحة، واستخدام مسكنات الألم المصروفة من قبل الطبيب وقد يصرف في بعض الأحيان أدوية حاصرات ألفا، التي تعمل على ارخاء عضلات الحالب، بالتالي تسرع من مرور الحصى إلى المثانة
  • اما إذا كان هناك تضخم كلوي يتم العمل على علاجه أولاً عن طريق:

    – يقوم الطبيب بإدخال أداة طبية معينة تعمل على تصريف السوائل المتراكمة ومساعدتها لتصل إلى المثانة.

    – يصف الطبيب مضادات حيوية معينة لمكافحة أي التهاب بكتيري حاصل.

    – فعندما يكون تضخم الكلى شديد، ربما يتطلب تصريف البول المتراكم لتقليل الضغط وخطر إصابة الكلى الدائمة، ويحدث ذلك عن طريق إدخال أنبوب رفيع يُعرف بالقسطرة داخل المثانة أو إدخال أداة مخصصة داخل الكلى.

كيف يمكن الوقاية من أمراض الكلى للحامل؟

لكي تتجنب من أمراض الكلي المزمن لابد من إتباع تلك النصائح اللازمة لتجنب الإصابة بالتضخم الكلوي ومضاعفاتها

  • إجراء الفحوصات والأشعة اللازمة بصفة دورية كل 3 أشهر على الأقل لمتابعة حالتك الصحيه والتعرف على إنزيمات الكلي.
  • الحفاظ على شرب المياه بإستمرار من 6 إلى 8 أكواب يومياً لتنقية الكلي من السموم وتنظيفها.
  • التقليل من تناول الأغذية التي تحتوي على نسبة عالية من الأملاح.
  • تناول الخضروات و الفواكهة لتحسين وظائف الجسم ، و إمداد الجسم بالمواد الغذائية اللازمة له.
  • التقليل من تناول الأغذية التي تعمل على زيادة حمض اليوريك في الجسم.
  • معالجة السبب على الفور كمرض حصاوي الكلى الذي يسبّب التضخم يمكن في هذه الحالة معرفة سبب تكون الحصى ومنعها أو البدء في علاج الحصى لمنع تكرارها وبالتالي منع ظهور تضخم الكلى

في الأخير

نود أن تنال هذه المقالة إعجابكم وقد أمدتكم بالمعلومات والنصائح الثمينة لحياه أفضل وهو ما نحرص عليه في مركز شفاء لعلاج الأورام بالأشعة التدخلية من خلال إستخدام أحدث التقنيات وذلك للحد من التدخل الجراحي ومضاعفاته وعلاج أمراض الكلي بالأشعة التداخلية بدون جراحة

 

 

 

أضف تعليق