ما هو بديل القسطرة القلبية

ظهر العديد من الناس الذين لديهم مخاوف من اجراء القسطرة القلبية ولكن الان ظهر العديد من الطرق التي تدل على أنها بديل القسطرة القلبية ، في البداية تستخدم القسطرة القلبية إلى فتح الأوعية الدموية التاجية التي تغذي عضلة القلب بالدم اللازم للقيام بوظيفته بشكل طبيعي وسليم ، وذلك في حال إصابتها ببعض الإعتلالات التي يمكنها أن تسبب ضيق أو انسداد فيها مثل: تصلب الشرايين .

كما يتم القيام بقسطرة القلب لتشخيص أمراض الأوعية الدموية، وأيضا تخفيف آلام الصدر الناجمة عن الذبحات الصدرية، وتحسين وظيفة أداء القلب، وفي كثير من الأحيان إنقاذ حياة المريض، وفي الحالات التي لا تستجيب للطرق العلاجية الأخرى، وإصلاح أي عيوب خلقية في القلب، ويمكنها قياس ضغط الدم بدقة في أقسام القلب والشرايين الرئيسية والرئتين .

ماهي القسطرة القلبية :

تعني قسطرة القلب إدراج أنبوب بلاستيكي رفيع ومرن ضمن وعاء دموي شرياني إلى القلب ، حيث يكون موقع الإدراج في العادة على المعصم أو في منطقة الفخذ ، باستخدام قسطرة القلب يمكن القيام بفحوصات متنوعة وكذلك علاجات على القلب ،على سبيل المثال، يمكن تقييم التوعية التاجية بالإضافة إلى قياس الضغوط وسرعات التدفق .

الأمراض التي تقوم قسطرة القلب بتشخيصها و علاجها :

في العادة ما يتم إجراء قسطرة القلب للقيام بتصوير الأوعية التاجية حيث يتم تقييم الشرايين التاجية بما يرتبط بالتكلسات (ترسبات الكالسيوم) أو التضيقات التي يمكن أن تضائل من التغذية الدموية للقلب .

في مثل تلك الحالات نتحدث عن مرض القلب التاجي الذي يحدث في بعض الاحيان دون أعراض وذلك حسب شدة تقدمه وفي الحالات البالغة يسبب ألمًا في الصدر والذراع خلال الراحة، ويطلق عليه انسداد كامل في الشريان التاجي أو الجلطة القلبية.

خلال تصوير الأوعية التاجية، يتم حقن مادة معينة في الشريان التاجي من خلال القسطرة القلبية والتقاط صور الأشعة السينية للقلب في آن واحد ، وبالتالي يمكن اكتشاف التضيقات وأيضا يمكن علاجها على الفور، وذلك من خلال قسطرة القلب ولذلك يتم إدخال بالون مطوي بواسطة القسطرة القلبية إلى مكان التضيق وذلك من خلال الشريان الملائم ، ثم يتم نفخ البالون بشكل تدريجي بحيث تصل المنطقة المتضيقة إلى قطر ملائم ثم يتم وضع شبكة داعمة على شكل أسطوانة مفرغة وهي ما يطلق عليها ( دعامة ) .

أي أننا من خلال قسطرة القلب يمكننا فحص الأمراض الاتية :

  • إعتلالات القلب التاجية .
  • اضطرابات الجلطات التي تحدث في القلب .
  • العيوب الخلقية للقلب .
  • اضطرابات صمامات القلب .
  • فحص ما بعد عملية زرع القلب .
  • اعتلالات عضلة القلب .

بعد ما عرفنا ما هي القسطرة القلبية و ما دواعي استعمالها سننتقل للسطور التاليه لمعرفة بديل القسطرة القلبية :

بديل القسطرة القلبية :

كـ بديل القسطرة القلبية يمكن أيضًا استعمال (التصوير الطبقي المحوري القلبي) من أجل تقييم الشرايين التاجية ، ولكن إذا كان هناك شك جسيم في وجود مستوى عالي جدا من الإصابة بأمراض القلب التاجية، فيجب القيام بالقسطرة القلبية لإزالة كل التضيقات خلال الفحص.

ما هو جهاز التصوير الطبقي الذي يعتبر بديل القسطرة القلبية :l

هو بديل القسطرة القلبية التشخيصية وهو أحدث ما توصل إليه العلماء و العلم الحديث في مجال التصوير الطبقي الخاص بدراسة كل ما يتعلق بشرايين القلب، ومن السمات الذي يتمتع بها :

• يغني عن استخدام القسطرة التشخيصية للقلب وما تتسم به من مخاطر.

• صلاحية التنبؤ بإمكانية الإصابة بالجلطة في المستقبل، وتعيين الإنذار عند الشخص الطبيعي ، وإن لم يكن هناك أي أعراض أو عوامل خطرة مما يجعلها خيار جيد كـ بديل القسطرة القلبية .

• إمكانية تصوير وتشخيص وفحص أمراض شرايين القلب من تراكمات الكالسيوم ، وتضيقات ثم يتم تحليلها بالأبعاد الثلاثية والرباعية.

• السرعة البالغة في تصوير شرايين القلب والتي يمكن ان تصل لـ 5 ثواني فقط.

• تقنية متطورة تتمكن من خلالها رؤية وفحص الشرايين الدقيقة التي لا يتجاوز قطرها 1 ملم.

  • مفيد للغاية في فحص وتشخيص ما بعد العمليات والتدخلات الجراحية مثل تركيب الشبكات والدعامات وتغيير شرايين القلب الاساسية وذلك بشكل مستمر وروتيني وبدون أي مشاكل.

• يصدر من ذلك الجهاز درجة أشعة ضئيلة جدا حيث يمكن ان تقل بنسبة لا تتعدي ال 80 % عن الأجهزة المماثلة وأيضا يحتاج المريض إلى استعمل نسبة أقل من الصبغات الملونة لفحص الشرايين .

• الاكتشاف المبكر والمفصل للجلطات القلبية و أورام الرئة.

• ليس هناك ضرورة للتخدير والتدخلات الجراحية والتنويم بعد القيام بالفحص العادي.

• صلاحية تصوير شرايين المريض القلبية والرئوية وأيضا البطن والأطراف السفلية في وقت واحد وبنفس كمية الصبغة الملونة المعطاة.

مميزات عملية القسطرة القلبية :

المزايا التي تتمتع بها القسطرة القلبية ليست فقط في أنها توفر نتائج فحص مفصلة و دقيقة للغاية .

بل بإمكانها أن تشخص وتقوم بالعلاج أيضًا بعد التشخيص، على سبيل المثال تشخيص وجود الضيقات في أمراض القلب التاجية ثم تقوم بعلاجها فور التشخيص عن طريق توسيع تلك الشرايين التاجية . 

تعتبر قسطرة القلب إجراءً جيد للغاية كما أنها ملائمة تماما للمرضى الأكبر في السن أو المصابين بأمراض متنوعة .

مخاطر إجراء القسطرة القلبية :

يتعلق إجراء عملية قسطرة القلب ببعض المخاطر مثل ما يلي :

  • الإصابة بعدوى في مكان الشق الجراحي.
  • حدوث نزيف.
  • ظهور ندوب في موقع الشق الجراحي .
  • الافراط ي التحسس تجاه أدوية التخدير أو الصبغة المستعملة في الاجراء .
  • حدوث اضرار في الأوعية الدموية في القلب.
  • إعتلالات في ضربات القلب.

كيف تتم عملية القسطرة القلبية :

ما قبل إجراء العملية :

يتم إرسال المريض لإجراء بعض من الاختبارات مثل: فحص العد الدموي الشامل، وتحليل كيمياء الدم، ووظائف التخثر، ووظائف الكلى والكبد، وتخطيط صدى القلب من أجل تقييم أداء القلب.

عليك استشارة الطبيب بخصوص الأدوية التي يجب عليك التوقف عن تناولها في الأيام التي تسبق العملية، كما يجدر على المريض أن يصوم لمدة 8 ساعات كاملة قبل إجراء العملية.

أثناء إجراء العملية :

بعد تعيين منطقة الدخول إلى الأوعية الدموية، وفي العادة ما يكون في منطقة الشريان الفخذي، يتم إجراء قسطرة القلب كما يلي :

  1. البدء بتعقيم منطقة الشق بشكل جيد، ثم يتم إدراج أنبوب طويل ورفيع ومرن إلى داخل الأوعية الدموية.
  2. تمرير الأنبوب بواسطة الأوعية الدموية الاساسية وصولًا لمكان نشأة الأوعية الدموية التاجية في القلب، مع الاستفادة بتصوير الأوعية الدموية للمراقبة.
  3. يتم حقن صبغة محددة تتوزع في الأوعية الدموية بشكل منظم ، ما يظهر المناطق التي يوجد فيها تدفق غير طبيعي بسبب تضيق أو انسداد في الأوعية الدموية.
  4. اختيار العلاج الملائم لحالة المريض حيث يمكن توسيع الأوعية الدموية من خلال نفخ بالون صغير، أو إدراج دعامة تساهم على بقاء الأوعية الدموية مفتوحة.
  5. إخراج الأنبوب عن طريق الشق، ثم يتم خياطته وتغطيته بوضع ضمادة عليه.

ما بعد إجراء الجراحة

بعد إجراء عملية قسطرة القلب العلاجية يتم إبقاء المريض تحت الرعاية الطبية والإشراف ، ويظل عادة في المستشفى لبضعة أيام، بينما لا حاجة للمكوث في المستشفي في حال كانت القسطرة تشخيصية وليست علاجية . 

تتم إزالة الضمادة عن الشق الجراحي بعد بضعة أيام من العملية، ويمكن أن يكون هناك نزيف دموي موضعي يزول بشكل تلقائي بعد مرور بضعة أيام، ويمكن تناول مسكنات الألم حسب الحاجة.

في النهاية 

على الرغم من أن القسطرة القلبية إجراء جراحي إلا أنها ليست عملية جراحية ولكنها تعتبر من العمليات القلبية التداخلية فلذلك يمكن أن تلجأ بعض الأشخاص إلى اختيار بديل القسطرة القلبية ، وكما ذكرنا سابقا أن من أفضل بدائل القسطرة القلبية هو التصوير الطبقي المحوري الذي يمتاز بأنه لا يلزمه تدخلات جراحية بالإضافة إلى إمكانية تشخيص وعلاج المرض في وقت واحد ، يمكنك الوثوق بإجراء كلا الحلين من خلال مركز شفاء .

أضف تعليق